الرئيسية / Uncategorized / كلب مسعور يهاجم قائد مقاطعة بالخميسات

كلب مسعور يهاجم قائد مقاطعة بالخميسات

الدولة الجديدة/مراد بلغازي

وجد قائد المقاطعة الخامسة بالخميسات زوال يوم التلاتاء 25 من فبراير الجاري، نفسه ضحية عضة كلب مسعور، اتناء إشرافه على عملية هدم المنازل الناقصة للتجهير بحي لالة رحمة حيث أحكم الكلب المسعور هذا عضته على رِجُلٌٌ القائد  عندما كان يترجل بجوار منزل شملته عملية الهدم بالحي المدكور

حدة ألم العضة هاته جعلت الضحية يسقط أرضا متأثرا بجروح استدعت نقله الى المستشفى الإقليمي لتقديم الإسعافات الأولية والاطمئنان على صحته.

هذا الكلب المسعور ، الذي يظل رفقة كلاب أخرى يجوبون عددا من الاحياء بهاته المدينة،مشكلين خطورة كبيرة على المارة وبالخصوص الأطفال الصغار الذي يقصدون حجرات مدارسهم صباح مساء.

في واقعة مشابهة بنفس الدوار تدخل  عدد من الجيران من اجل إنقاذ قاصر  من قبضة  الكلب وحسب تصريح شهود عيان اكدوا ان ما وقع ليس بالمرة الاولى اذ تعرض مواطنين واطفال لهجوم متكرر من طرف مجموعة من الكلاب الضالة الموجودة بالحي مما خلق حالة استنفار وسط سكان لالة رحمة الذين سارعو بنقل الطفل للمستشفى الإقليمي  من أجل تقديم الإسعافات الأولية ،  وضرورة حقنه بحقن مضادة للسعار بعدما تمكنت الساكنة من وضع حد لحياة كلب مسعور كاذ ان يدهب بحياته

لكن الأغرب من هذا أن جميع المستوصفات الصحية والمستشفى الإقليمي بالخميسات لا تتوفر على مضادات للسعار، ليتم في آخر المطاف الاستنجاد بمصحة خاصة لإتمام الامر حسب تصريح بعض المواطنين.

وهو الأمر الذي يتطلب تدخلا عاجلا للجهات المسؤولة عن الشأن الصحي بإقليم آلخميسات من أجل توفير الأدوية والحقن المضادة للسعار ، تفاديا لوقوع كوارث مثل ما وقع في الشهور الأخيرة عندما لم يجد عدد من الأطفال الصغار حقنا بالمستشفى الإقليمي ،مما اضطر عائلات الضحايا  المشاركة  في الوقفة الاحتجاجية التي اقيمت امام المستشفى الاقليمي بالخميسات خلال الأسابيع الماضية.

وفي نفس السياق وصف مواطنين حي لالة رحمة بالأرض المباركة  التي ترفض ساكنتها مغادرة منازلهم في ضل غياب بديل يأويهم بعد عملية الإجلاء والهدم التي تباشرها السلطات المحلية ضمن البرنامج العام لمعالجة السكن الغير اللائق بالخميسات.

إذ أكد عدد من المواطنين في تصريحات متفرقة ،أن السومة الكرائية ارتفعت في عدد من الأحياء السكنية سواء وسط المدينة أو في الأحياء القريبة من حي للارحمة حيث تتراوح بين 1000 و1400 درهم للشهر كما أضاف السكان وجود صعوبات في الحصول على منازل للكراء لان اغلب الملاكين يرفضون إيواء اسر مخافة الوقوع في مشاكل الإفراغ وما يترتب عن ذلك    من إكراهات تستوجب أحيانا اللجوء إلى القضاء.

ويشار إلى أن هذه العملية تندرج في إطار استكمال تفعيل البرنامج العام لمعالجة السكن الغير اللائق على مساحة 142 هكتار والتي تضم 2701 بناية موضوع اتفاقية شراكة تشمل وزارة إعداد التراب الوطني والسكنى والتعمير وسياسة المدينة و وزارة الاقتصاد والمالية وعمالة إقليم الخميسات والجماعة الترابية الخميسات والمجلس الإقليمي وشركة العمران الرباط سلا القنيطرة .

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

سيدنا عيسى كيقول ” من كان منكم بلا خطيئة فليرجمني بحجر”، هادشي لي غادي تكون كتقول بمن الكوميسير ديالنا

سيدنا عيسى كيقول ” من كان منكم بلا خطيئة فليرجمني بحجر”، هادشي لي غادي تكون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!