الرئيسية / Uncategorized / زوجة امير الخلية:زوجي كان بصدد دبح احد الجيران وانا قدمت البيعة “لداعش”

زوجة امير الخلية:زوجي كان بصدد دبح احد الجيران وانا قدمت البيعة “لداعش”

حوالي الساعة الخامسة مساء، انطلقت قوات خاصة من مقر الأمن الرئيسي في مدينة تمارة لكشف خيوط الخلية الإرهابية التي جرى تفكيكها الأسبوع الماضي في أربع مدن مغربية، بعد معلومات دقيقة وفرتها زوجة المشتبه فيه الرئيسي.

وقامت زوجة أمير “الخلية الإرهابية” بإرشاد ضباط الشرطة القضائية إلى مرأب عمارة سكنية موجودة بحي العبادي بمدينة تمارة، توجد بها شقة مملوكة لشقيقة المشتبه فيه الرئيسي الملقب بـ”الهيش مول التريبورتور” وهو بائع سمك، حيث جرى العثور داخل عربة لتبريد السمك مملوكة للشخص المعني على مواد يحتمل أن تحتوي على مواد متفجرة وقابلة للاشتعال.

كما كشفت زوجة زعيم الخلية الإرهابية  أثناء الاستماع إليها، أنها كانت على علم بكل مخططات زوجها وباقي أفراد الخلية من عمليات تحضيرية لشن هجومات إرهابية على مواقع حساسة ونقط نية وشخصيات مدنية وعسكرية بالمغرب.

وقالت زوجة زعيم الخلية المفككة، إن زوجها استوصاها بابنتيهما خيرا قبل أيام، وأكد لها أنه “ما يعتزم على تنفيذه قد تكون نهايته السجن أو الشهادة التي كان يطلبها منذ زمن بعيد”. وفق ما أوردته يومية “الأحداث المغربية”.

وأضافت المعنية بالأمر وفق المصدر ذاته، أنها عاينت خلال الفترة الأخيرة إقدام زوجها على جلب مواد مشبوهة خبأها بعناية في مناطق متفرقة من البيت وداخل المطبخ، وهي المواد التي حجزتها عناصر المكتب المركزي للتحقيقات القضائية أثناء تنفيذ عملية تفكيك الخلية، والتي اطلع عليها الرأي العام المغربي من خلال الصور التي عممتها وسائل الإعلام نهاية الأسبوع الماضي.

وطوّق عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية و”الديستي”، بتنسيق مع تقنيي الكشف عن المتفجرات وخبراء مسرح الجريمة وعناصر الشرطة العلمية والتقنية، مساء اليوم الأربعاء 16 شتنبر الجاري، مرأب العمارة السكنية غير المستغل والمهجور نظرا لكون الإقامة لا تتوفر على “سانديك”، قبل أن تدلهم زوجته على المكان الذي كان يخبئ فيه زوجها مواده المشبوهة.

وبعد المداهمة التي قامت بها عناصر المكتب المركزي و الديستي بتنسيق مع خبراء معهد العلوم والأدلة الجنائية، أسفرت إجراءات المسح والتفتيش عن العثور داخل عربة التبريد المملوكة لزعيم الخلية، عن حجز ست قارورات زجاجية، تحتوي على مواد سائلة قابلة للانفجار وموصولة بقطع ثوب، ومدية كبيرة، علاوة على حاويتين من البلاستيك سعة إحداهما 20 لترا والثانية خمسة لترات، تضمان بقايا وآثار مواد كيميائية مشكوك فيها، سيتم إخضاعها للخبرات التقنية الضرورية من طرف معهد العلوم والأدلة الجنائية.

ولم تستبعد مصادر “الدولة الجديدة” أن تكون “قنينات المولوتوف” معدة للاستعمال في حالة اكتشاف “المخطط الإرهابي”، الذي بلغ مراحل متقدمة من التنفيذ، في مواجهة العناصر الأمنية.

واضاف مصدر الدولة الجديدة على ان زوجة الملقب بـ” الهيش مول التريبورتور” كشفت اتناء التحقيق بأن زوجها كان  يعتزم ذبح أحد سكان الحي الذي يقيمان فيه، حي سكيكيمة بتمارة دوار جمايكا، فقط لشكوكه في اعتناقه للمذهب الشيعي. وقال لها «كنشم ريحة الجنة ايلا ذبحتو..!!»،تضيف ذات المصادر.

كما إعترفت الزوجة خلال نفس جلسة الاستماع أنها بايعت زعيم دولة الخلافة في العراق والشام، وأنها تشبعت بالفكر المتطرف بعد زواجها مباشرة من زعيم الخلية، حيث كان يشحنها يوميا بالخطاب التكفيري من خلال محادثتهما اليومية، ومن خلال بث مواد وأشرطة صوتية ومرئية تدعو لهذا التيار المتطرف.

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

الأندلسي: “لقاحات المغرب” غير صالحة وتدبير الحكومة لأزمة كورونا كارثي

في حوارات اجراها عبد الجبار الأندلسي، الباحث في علم البيولوجيا الطبية بجامعة شيكاغو، مع منابر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!