الرئيسية / Uncategorized / باطمة من نجمة غناء الى طريدة لكاميرات الصحافة

باطمة من نجمة غناء الى طريدة لكاميرات الصحافة

تصريحات تلهب المواقع

تحولت الفنانة دنيا  باطمة خلال الأسابيع الماضية من نجمة غناء الى طريدة تتعقبها كاميرات  الصحافة التي اصبحت تحصي خطواتها  مباشرة بعد استدعائها من طرف الفرقة الوطنية وتقديمها الى النيابة العامة بمراكش التي احالتها رفقة شقيقتها ابتسام باطمة الى قاضي التحقيق بنفس المحكمة  إثر  تورطهما مباشرة في قضايا التشهير والابتزاز التي كانت ترتكب باسم حساب “حمزة مون بيبي”،

بل حتى خرجات دنيا  في مواقع التواصل اصبح محتشم واول سؤال يطرح عليها عند اجراء اية مقابلة صحفية، هو  كيف تم ذكر اسمها ضمن قضية حمزة مون بيبي وهل لها علاقة مباشرة او غير مباشرة بهدا الحساب ولما تم منعها من طرف شرطة المطار من مغادرة التراب الوطني واسباب التصريحات التي يلتفظ بها زوجها في حق الصحافة التي اصبحت متابعة لقضيتها.
مصادر اعلامية اكدت ان دنيا باطمة كانت توقف تصوير البرامج التي تطرح عليها مثل هده الأسئلة وتمتنع عن الإجابة او توضيح كل ما كتب سواء في الصحافة المغربية او العربية.
فيما تؤكد  ملاحقتها أمام مكتب المحامي إلى مطاردة بالمطار، وهي كلها مشاهد لتعزيز الثقة في ما ينشر حولها ومتابعة قصتها، وانتظار اعتقالها، فدنيا أصبحت اليوم المطلوبة رقم واحد في مواقع الدردشة، وتعليقات بالآلاف تتساءل عن سبب عدم اعتقالها.

وجرت باطمة السخط والانتقاد عليها بعد كل تصريح تخرج به، إذ تم تعميم تصريح متعال لها، توضح فيه أن من يريد أن يتحدث عنها ينبغي له أن يمضمض فمه بالعسل، وهي مقولة تعني عند المغاربة علو مكانة الشخص وتعاليه عن الآخرين، وزادت في المغالاة، بأن تحدثت عن مجالستها للملوك وغير ذلك من التصريحات التي اتضح أن عمرها أزيد من ثمانية أشهر، إلا أنها حينت من بعض المواقع، لتظهر وكأنها تصريحات جديدة، لتزيد من السخط ومن تكوين صورة أكثر قبحا عن سلوكات باطمة.

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

جهاز الدرك بالخميسات ينحج في محاربة الجريمة وتضيق الخناق عن الخارقين للقانون

يكاد المتابع لا يعرف أسماءهم، ولا رتبهم، لأنهم اعتادوا أن يعيشوا تحت الظل، فلا يغادرون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!