الرئيسية / Uncategorized / العيون:ترسيخ علاقات شمال جنوب بين الجمعية المغربية لدفاع عن كرامة المواطن وجمعية جسر السلام

العيون:ترسيخ علاقات شمال جنوب بين الجمعية المغربية لدفاع عن كرامة المواطن وجمعية جسر السلام

الدولة الجديدة/ مراد بلغازي

نظمت جمعية جسر السلام لسفراء المواطن يوم 22 و23 يناير 2020 بمدينة العيون احتفالا الى جانب تعاونية عمر للثقافة والفن ، بمناسبة السنة الأمازيغية الجديدة  ودكرى عيد الإستقلال بتخصيص لقاء تواصلي مع المجتمع المدني وجمعيات فاعلة للجهة الصحراوية تحت شعار العيون ملتقى الثقافات ”

حضر اللقاء الجمعية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن ومجموعة من المنابر الوطنية والمحلية.
وتميز اللقاء بتفاعل الحاضرين في تجاوبهم مع فحوى اللقاء معربين عن اخلاصهم للممكلة المغربية الشريفة بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس،
وما ميز هذا الحفل الراقي،استقبال واستضافة الجمعية لفعاليات مدنية وصحفية همت من عدد من المدن المغربية لحضور اللقاء وزيارة ميدانية لمدينة العيون لإقتسام مع أهاليها والمجتمع المدني التجارب،وتبادل الأفكار والبرامج،على اعتبار،أن الفاعل المدني له دور مهم في تثبيت الثوابت ورفع التحديات في جل القضايا التي تهم المملكة المغربية الشريفة.

 وعلى هامش الإحتفال  تصريحة السيدة لطيفة البيان رئيسة جمعية
جسر السلام لسفراء المواطنة “ ان جمعية جسر السلام لسفراء المواطنة، تحرص على الاحتفلال بدخول السنة الأمازيغية الجديدة 2970 ،لما لهذه المناسبة من دلالات عميقة في نفوس المغاربة الأمازيغ،خاصة وأنها زامنت تخليد ذكرى غالية على نفوس المغاربة،ألا وهي تخليد ذكرى تقديم وثيقة الاستقلال.

وأضافت “يحتفل الأمازيغ سنويا في مختلف ربوع شمال إفريقيا “ثامزغا” وبقاع العالم بحلول السنة الأمازيغية المتعارف عليها شعبيا بـ “يناير” أو “أسكاس أماينو”، وهي مناسبة ذات أبعاد ودلالات تاريخية وهوياتية تعكس غنى الإرث الثقافي والتجذر التاريخي والحضاري للإنسان والثقافة الأمازيغية بشمال إفريقيا، وكذا الدور الريادي الذي لعبه الأمازيغ في تحريك مجريات الأحداث التاريخية بحوض البحر الأبيض المتوسط عبر حقب تاريخية تمتد إلى ما قبل الميلاد”.

مردفة إن جمعية جسر السلام لسفراء المواطنة وهي تخلد السنة الأمازيغية الجديدة 2790 ومعها ذكرى تقديم وثيقة الاستقلال، تحت شعار: ”
العيون ملتقى الثقافات ” ،تقدم لكم في ملتقاها الأول ، مجموعة من الأنشطة المتميزة،من فلكلور شعبي أمازيغي وحساني وشعر أمازيغي وكلمات تستخضر البعد التاريخي لهذه المناسبة،وفقرات مختلفة أخرى،ايمانا منها،أن المناسبة عظيمة،وأن الواجب أعظم،وأن العيون كعاصمة للصحراء المغربية تستحق فعلا أن تكون ملتقى الثقافات والحضارات،لموقعها الجغرافي المتميز،ووضعها التاريخي المريح تحت السيادة المغربية.

وعرجت معربة على أن جمعيتها بشراكة مع تعاونية عمر للثقافة والفن،استقبلت أعضاء المكتب الوطني للجمعية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن بعاصمة الصحراء يعتبر من الأحداث التي ستضل راسخة في داكرة الجمعية نظرا لأهمية وضرورة ربط جسر التواصل بين المجتمع المدني بالعيون وباقي مدن المملكة،

 

وقد عبر بدوره رئيس تعاونية عمر للثقافة والفن عن سعادته بالمشاركة في هذا الحفل،الذي قال عنه بالتاريخي،معتبرا،زيارة الجمغية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن للعيون والطاقم الصحفي المرافق لها قفزة نوعية في العلاقات بين المجتمع المدني لمدن غرب جنوب.

وفي كلمة شكر تقدم بها رشيد غيثان الرئيس الوطني للجمعية المغربية للدفاع عن كرامة في حق السيدة لطيفة البيان مفصحا عن فحاوة الإستقبال وكرم الضيافة التي تميزة في استقبال اعضاء الجمعية والمعروفة سالفا عن اهل العيون، معربا عن سعادته بالتواجد رفقة ساكنة كانت ولازالت متشبثة بالتوابت الوطنية وحبهم لملكهم ووطنهم.

واضاف ان مدينة العيون تزحف بثباث نحو الرقي في تمثيل البلاد كما انها تستحق عن جدارة لقب لؤلوؤة الجنوب.

وختم كلامه بأن جمعية الوطنية للدفاع عن كرامة المواطن تعزم على تأسيس فروع تابعة لها في أقاليم الجنوب وستكون مدينة العيون اولى المحطات، حرصا على ضمان حقوق وكرامة المواطنين و تعزيزا لأواصر القرابة بين سكان شمال جنوب ولما لا تحفيز السياح المغاربة لزيارة العيون ،التي تحولت في ظرف وجيز الى عاصمة كبرى،تضاهي كبريات المدن المغربية .

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

سيدنا عيسى كيقول ” من كان منكم بلا خطيئة فليرجمني بحجر”، هادشي لي غادي تكون كتقول بمن الكوميسير ديالنا

سيدنا عيسى كيقول ” من كان منكم بلا خطيئة فليرجمني بحجر”، هادشي لي غادي تكون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!