الرئيسية / Uncategorized / التحقيق في رشوة بقيمة 400 مليون سنيم

التحقيق في رشوة بقيمة 400 مليون سنيم

أودع قاضي التحقيق بابتدائية القنيطرة، أخيرا، شخصين رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالمدينة، يشتبه تورطهما في جريمتي النصب وانتحال صفات ينظمها القانون. كما أوقفت عناصر فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن المهدية، الاثنين الماضي، شرطيا توسط للضحية قصد دفع أموال عبارة عن رشوة مقابل تخفيض العقوبة الحبسية الصادرة في حق عضو شبكة دولية لتهريب المخدرات يقبع بسجن عكاشة بالبيضاء، وأوهمت أطراف متورطة أسرة العضو الدولي بدفع رشوة قيمتها 400 مليون، قصد استفادته من عقوبة مخففة خلال المرحلة الاستئنافية.
وأفاد مصدر “اعلامي” أن دائرة اتساع الأبحاث التمهيدية كانت وراء سقوط المتهم الثالث الذي يشتغل بمنطقة أمنية بالبيضاء، وكان في إجازة مرضية منذ شهور، بعدما ظل المشتكي يقر أن متقاعدا استقبله بوساطة من رجل الأمن ووعده بتخفيض العقوبة شريطة تسليم مبالغ مالية مهمة إليهما، فمكنهما المشتكي من جزء منها، وبعدما تبين له سقوطه في فخ النصب والخداع لجأ إلى تقديم شكاية في الموضوع متهما المسؤول القضائي المزور ورجل الأمن بالنصب عليه رفقة متورط ثالث عن طريق تأكيدات خادعة لا أساس لها من الصحة، بعدما ظلت العقوبة الحبسية الابتدائية على حالها.
وأمرت النيابة العامة بوضع الشرطي رهن تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معه في جريمة المشاركة في النصب، إذ أكد المشتكي استعمال الموقوف الرئيسي تعابير ومصطلحات توحي أنه مسؤول بسلك القضاء، وكان يجري أمامه محادثات هاتفية قصد التأثير عليه من أجل سلب أمواله.
وحسب معطيات المحصل عليها سبق أن فككت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالبيضاء، السنة الماضية، شبكة دولية لتهريب المخدرات على الصعيد الدولي، وأحيل أفرادها على النيابة العامة بالبيضاء، وصدمت عددا منهم بعقوبات زجرية سالبة للحرية، وبعدها شرعت عائلة الضحية في البحث عن منفذ لتخفيف العقوبة الصادرة في حق ابنها، قبل أن تجد نفسها ضحية نصب واحتيال، بعدما تبين أن الموقوفين لا صلة لهم بشخصيات قضائية سواء بالدائرة القضائية للبيضاء أو القنيطرة، وأن أحدهم انتحل صفة مسؤول قضائي من أجل التأثير على قريب عضو الشبكة الدولية وسلب أمواله بدون موجب حق.
وسيحال، غدا (الأربعاء)، رجل الأمن الموقوف على وكيل الملك من أجل الاطلاع على محاضر الأبحاث التمهيدية واستنطاقه، قبل إحالته على قاضي التحقيق المكلف بالاستنطاق من أجل مواجهته مع الظنينين الآخرين وتكييف الاتهامات وإحالتهم على القاضي الجنحي المقرر في قضايا التلبس للبت في المنسوب إليهم.

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

الحموشي يحدث خلية جديدة لمحاربة التشرميل والكرساج

مواصلة لمسار تنزيل مخطط العمل الرامي إلى تعزيز التغطية الأمنية على الصعيد الوطني من خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!