الرئيسية / Uncategorized / إجراءات امنية مشددة تواجه الوافدين على المحكمة الإبتدائية بالخميسات

إجراءات امنية مشددة تواجه الوافدين على المحكمة الإبتدائية بالخميسات

الدولة الجديدة/مراد بلغازي

استأنفت المحكمة الإبتدائية بالخميسات أنشطتها وخدماتها، وفق برنامج ينسجم مع الجدول الزمني المعلن عنه سابقا في إطار اللجنة الرباعية المركزية، وتواصلت منذ 11 يونيو الجاري، الأعمال التي كانت تنجز في فترة الحجر الصحي، مع بعض الإضافات المميزة للرفع من الأداء، إذ ستستمر جلسات المعتقلين عن طريق استعمال التواصل عن بعد بالفيديو، باشتراط موافقة المعتقل ودفاعه، وجلسات التلبسي الفوري كذلك، والقضاء الاستعجالي، وغيرها. وخلفت هذه الوضعية ارتياحا للبعض على ما سمي رفعا تدريجيا للحجر الصحي، المتوقف على الحالة الوبائية،

وفي تصريح لجريدة الدولة الجديدة، قال “محمد بجطيط” سررت بعودة الأمور الى شبه مجراها الطبيعي سيما ان المحاكم المغربية سمحت للمرتفقين بالدخول الى المحكمة لإتمام مصالحهم وتتبع مآل ملفاتهم التي توقفت بسبب جائحة كورونا،
واضاف بجطيط ان المحكمة الإبتدائية بالخميسات تنهج إستراتجية في تنظيم الوافدين عليها، اذ لا يسمح لكل المرتفقين بالدخول دفعة واحدة بل يعتمد نساء ورجال الأمن العمومي والأمن الخاص بالمدخل الرئيسي للأخيرة السماح بالدخول للمرتفقين الذين تنطبق على ملفاتهم طابع الإستعجال، مع التشديد على ارتداء الكمامات والإلتزام بمسافة الأمان لعدم تفشي الفيروس القاتل بين المتقاضين.

إلا أنه في الآن نفسه أثارت ملاحظات وانتقادات من محامين وكتاب الضبط ومختلف الفاعلين في منظومة العدالة، سيما بالنسبة إلى المادة السادسة من مرسوم قانون رقم 292.20.2، الصادر بتاريخ 23 مارس 2020، المتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها، وأثارت نقاشا قانونيا خاصة حول مدى خضوع آجال التقادم لهذه المادة من عدمه، كما طرحت المحاكمات عن بعد، بدورها نقاشا، حول مدى تحقيق المحاكمة العادلة، وتكون قناعة القاضي وغيرهما….

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

مواطنون يمتنعون عن البقاء بمنازلهم ويقمون صلاة التراويح

في ثاني أيام رمضان، اندلعت، مساء الخميس، مواجهات بين رجال الأمن، وعدد من المتظاهرين، المطالبين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!