الرئيسية / أخبار / طبيب في حالة سكر يدهس باب المستشفى بالخميسات ويصيب عنصر من الامن

طبيب في حالة سكر يدهس باب المستشفى بالخميسات ويصيب عنصر من الامن

اقدم طبيب تابع للمستشفى الإقليمي بالخميسات ليلة الخميس 24 اكتوبر من العام الجاري على دهس الباب الرئيسي للمستشفى الإقليمي بسيارته الخاصة الذي كان يسوقها بسرعة كبيرة وهو في حالة سكر طافح مما اسفر عن اقتلاع الباب من مكانه وسقوطه على عنصر من الأمن الخاص الذي كان مكلف بمراقبة الباب الرئيسي واصابته بجروع بليغة استدعت نقله للعناية المركزة
شهود عيان صرحوا للجريدة ان الطبيب ف.ي المكلف بإستقبال الحالات الطارئة الوافدة للمستشفى الاقليمي قصد العلاج كانت ضاهرة عليه حالة سكر عن نزوله من السيارة عند وقوع الحادث.
السرعة التي صدم بها الدكتور ف.ي الباب سببث في  فوضى عارمة داخل المستشفى. واستنكار من طرف الحاضرين بعين المكان لطريقة التي كا يسوق بها الطبيب سيارته كما استفسرو عن كيفية السماح لطبيب مكلف بالكشف عن المرضى بمزاولة مهامه وهو في حالة سكر طافح، كما حملو المسؤولية المباشرة للمندوب الإقليمي للصحة بالخميسات الذي يسمح بمثل هده التجاوزات .

 حلت سيارة الشرطة رفقة الدراجين بالمستشفى الإقليمي لمعاينة الواقعة وفتح تحقيق في الحادث

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

المشاورات الإنتخابية تفضح عجز الأحزاب

الدولة الحديدة:متابعة أخفقت الأحزاب في استقطاب الكفاءات والأطر، التي فضلت الهجرة إلى الخارج، لغياب الثقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!