الرئيسية / أخبار / ثلميذات يتناولن الدوليو قرب المؤسسة بإقليم بني ملال

ثلميذات يتناولن الدوليو قرب المؤسسة بإقليم بني ملال

تداول مستخدمو مواقع التواصل الإجتماعي مشاهد صادمة، لعدد من التلاميذ وهم يتعاطون المخدرات قرب المؤسسة التي يدرسون بها، بمدينة مني ملال.

ووثق شريط الفيديو الذي نشرته أولا صفحات فيسبوك محلية، قيام عدد من التلاميذ والتلميذات الذين يتابعون دراستهم بالثانوية الإعدادية الحسن الثاني بالمدينة، بتعاطي  مادة “السيسليون” عبر الشم، ما أثار استياء عارما وتساؤلات حول من يتحمل مسؤولية مراقبة هؤلاء القاصرين.

وحسب مصادر محلية، فإن الوقائع المذكورة تم تصويرها قرب مجرى مائي معروف بإسم “الخندق”، غير بعيد عن الثانوية الإعدادية، وكذا الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ببني ملال.

جدير بالذكر أن استخدام “السيلسيون” قد أصبح الخطر الداهم الذي يهدد الصحة العقلية والجسدية للتلاميذ، لاسيما أنه موجود بوفرة في الأسواق، نظرا لإستعمالاته الأساسية في إصلاح العجلات وغيرها، ما يستدعي تدخلا عاجلا من مختلف السلطات الوصية لمحاربة هذه الظاهرة.

عن الدولة الجديدة

شاهد أيضاً

سيدنا عيسى كيقول ” من كان منكم بلا خطيئة فليرجمني بحجر”، هادشي لي غادي تكون كتقول بمن الكوميسير ديالنا

سيدنا عيسى كيقول ” من كان منكم بلا خطيئة فليرجمني بحجر”، هادشي لي غادي تكون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!